المنتدى العسكري العربي
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

مرحبا بك في المنتدى العسكري العربي

يرجي التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى

سنتشرف بتسجيلك

شكرا

ادارة المنتدى



 
الرئيسيةس .و .جالقوانينبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بدء تعويم الدرهم المغربي تدريجيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

mi-17

مشرف
مشرف









مُساهمةموضوع: بدء تعويم الدرهم المغربي تدريجيا    الأربعاء فبراير 15 2017, 18:56

أعلن المغرب رسمياً، الثلاثاء، عن الشروع في تطبيق مشروع تعويم الدرهم في البلاد بشكل تدريجي وصولاً للتعويم الكامل.

وقال إدريس بن الشيخ، الكاتب العام لمكتب الصرف (حكومية)، إن "هناك إجراءات جديدة سيقْدم عليها المغرب، لمواكبة التطورات الاقتصادية للبلاد، في إطار التطبيق التدريجي لمشروع إصلاح نظام الصرف بالمملكة المغربية".

وأوضح بن الشيخ، خلال كلمته في ورشة نظمها البنك المركزي المغربي، الثلاثاء، في الدار البيضاء (العاصمة الاقتصادية)، أن مكتب الصرف وبالتنسيق مع البنك المركزي ووزارة الاقتصاد والمالية، "سيصدر دورية جديدة خلال 2017، تتعلق بنظام صرف العملات، بهدف مواكبة الإصلاح التدريجي لنظام الصرف".

ويرتكز مشروع تعويم العملة المغربية، على "الانتقال التدريجي نحو نظام صرف أكثر مرونة يعتمد على العرض والطلب في مراحل لاحقة، بهدف تعزيز تنافسية الاقتصاد المحلي على مواجهة الصدمات الخارجية"، حسب البنك المركزي المغربي.

وزاد الكاتب العام لمكتب الصرف "سنجعل أسعار الصرف مرنة، حتى يتمكن الفاعلون الاقتصاديون ومنهم المؤسسات البنكية، من مواجهة تحديات تقلبات أسعار الصرف".

من جهته، اعتبر نائب مدير العمليات النقدية والصرف، في البنك المركزي المغربي، يونس عصامي، أن "الفرصة مواتية للقيام بالإصلاح التدريجي لنظام الصرف بالمغرب، في ظل وجود احتياطي أجنبي مهم من العملة الأجنبية، والتراجع المستمر للعجز التجاري".

وقال عصامي، على هامش مشاركته في الورشة، إن البنك المركزي شرع فعلياً في إجراءات تطبيق الإصلاح، من خلال إجراءات عديدة، "منها إنشاء أربعة لجان للمتابعة، وهي اللجنة النقدية والمالية، ولجنة تنسيق إصلاح نظام الصرف، ثم لجنة سوق الصرف، وأخيراً، لجنة تنظيم سوق الصرف".

ونوه إلى ارتفاع احتمالية وقوع أية صدمات قد تؤثر على اقتصاد البلاد، بفعل التقلبات المناخية والندرة في المياه، والتوترات الإقليمية والجيوسياسية، وعدم الاستقرار في منطقة اليورو، وأزمة اليونان، وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ثم انتخاب ترامب، في أميركا. وقبل أسابيع، أعلن البنك المركزي المغربي نيته تنفيذ تحرير تدريجي لسعر صرف الدرهم.

وسيضع البنك في مرحلة أولى، حدوداً عليا ودنيا ويتدخل في حال تجاوزها، وفي المرحلة الثانية، سيصبح صرف الدرهم خاضعاً لقانون العرض والطلب في سوق العملات، وهي مرحلة التحرير الكامل لسعر صرف الدرهم



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

mi-17

مشرف
مشرف









مُساهمةموضوع: رد: بدء تعويم الدرهم المغربي تدريجيا    الخميس مارس 09 2017, 19:34

تعويم الدرهم المغربي.. تحديات ومخاوف

يُقبل المغرب على تحرير نظام الصرف عبر التعويم التدريجي للدرهم، في الوقت الذي تنطلق فيه البنوك التشاركية الإسلامية لأول مرة في المملكة.
وبينما يتساءل متتبعون عن دواعي اتخاذ قرار تعويم الدرهم في وقت لم تتشكل فيه الحكومة الجديدة بعد، عبّر آخرون عن المخاوف من أن يقود انخفاض قيمة الدرهم إلى التضخم وارتفاع المديونية، بينما يربط البعض نجاح هذه العملية بتحفيز الاستثمار وإدماج البنوك التشاركية في المنظومة الاقتصادية والمالية.

تداعيات محتملة

ويرى أستاذ المالية بجامعة محمد الخامس بالرباط عمر العسري أن قرار تعويم الدرهم قد تكون له تداعيات سلبية على تحرير الاقتصاد والمعاملات الاقتصادية، خاصة في ما يتعلق بالمبادلات الدولية، "مع أن ذلك يمكن معالجته من خلال تسريع إطلاق البنوك التشاركية، وتحفيز المنظومة البنكية لجذب وتعبئة المدخرات والاستثمارات الوطنية والدولية".


واستغرب العسري في حديثه للجزيرة نت اتخاذ مثل هذا القرار في مرحلة حكومة تصريف الأعمال في انتظار تشكيل حكومة جديدة، حيث يرى أن ذلك يجعل الدرهم على المحك بوصفه عملة غير مطلوبة لتسوية كل المبادلات مع الخارج؛ "فالمغرب عندما يريد إنجاز صفقات ومبادلات دولية يقوم غالبا بتسويتها بالدولار أو اليورو؛ مما يفاقم عجز الميزان التجاري".
أما الباحث في الشؤون الاقتصادية نوفل الناصري، فقد رأى أن قرار تحرير سعر صرف الدرهم تحول إلى قضية رئيسية لدى الرأي العام لما له من تداعيات محتملة على الاقتصاد الوطني والقدرة الشرائية للمواطنين والمقاولة الوطنية.

التضخم والمديونية

وقال الناصري للجزيرة نت إن هناك مخاوف من أن يؤدي هذا القرار إلى انخفاض قيمة الدرهم في سوق صرف العملات مقابل الدولار واليورو، وهو ما سيفقد عددا من المقاولات المغربية جزءا كبيرا من الإمكانيات التي تتمتع بها.


ويشير إلى أن بعض التجارب أثبتت أن تحرير العملة يقود إلى التضخم، وإلى ارتفاع المديونية وأسعار الواردات بالعملة الوطنية، خاصة أن المغرب يستورد جزءا كبيرا وأساسيا من حاجياته من الخارج، وضمنها مواد الطاقة والسلع الاستهلاكية.
وليكون النظام المالي والمصرفي المغربي تنافسيا يرى العسري أن السلطات النقدية يجب أن تقوم بتكثيف جهودها لتسريع إطلاق منظومة البنوك التشاركية، وجذب رساميل مهمة أجنبية ومحلية لتقوية رصيد المغرب من العملات الصعبة، وذلك للحد من عجز ميزان الأداءات (المدفوعات)، وتعويض ارتفاع العجز المحتمل على مستوى الميزان التجاري.


وإلى جانب إنجاح عملية إدماج البنوك التشاركية في المنظومة المالية الاقتصادية الكلية يرى العسري أن نجاح نظام التعويم مرتبط بالإجراءات التي يتضمنها قانون المالية (قانون الموازنة) التي تهدف إلى تحفيز عمليات الاستثمار.
وتشير آخر المعطيات التي أعلن عنها بنك المغرب (البنك المركزي) أن الاحتياطيات الدولية لديه ارتفعت خلال سنة بنسبة 7.8%، إذ بلغت ما يزيد على 251 مليار درهم (نحو 24.8 مليار دولار) حتى حدود 24 فبراير/شباط الماضي.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

بدء تعويم الدرهم المغربي تدريجيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى العسكري العربي :: الأقســـام غير العسكريـــة :: المنتدى المنوع-