المنتدى العسكري العربي
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

مرحبا بك في المنتدى العسكري العربي

يرجي التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى

سنتشرف بتسجيلك

شكرا

ادارة المنتدى



 
الرئيسيةس .و .جالقوانينبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة

منجاوي

مشرف
مشرف











مُساهمةموضوع: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 12:40

د محي الدين عميمور وزير جزائري سابق

قبل أن أغادر سفارة الجزائر بالقاهرة يوم 6 اكتوبر 1973 اتصلت برئاسة الجمهورية المصرية لأبلغهم بأن الرئيس الجزائري يحاول الاتصال بهم، وتم الاتصال فعلا على الساعة السادسة وعشرة دقائق من نفس اليوم، واطمئن خلاله بو مدين على سير الأمور على الجبهة، وسأل السادات (وطبقا للنص الذي نشره الأستاذ هيكل في كتابه “السلاح والسياسة) عن أي طلبات يريدها وركز السادات على الأسلحة والذخائر، وأضاف الرئيس الجزائريإنه مستعد إذا دعت الحاجة لأي تحرك خارجي.
ويورد الأستاذ هيكل في كتابه عن حرب أكتوبر، نقلا عن مصادر الرئاسة، تفريغا كاملا لمجمل الاتصالات الهاتفية بين الجزائر والقاهرة، وبعد الاتصال الأول يتم اتصال يوم 7 أكتوبر ليلا، وعشية وصول الأخ عبد الغني (وزير الداخلية) إلى القاهرة مبعوثا خاصا من الرئيس بو مدين، ويكون من بين عناصر الحديث :
* – بو مدين : كيف أحوالكم …ما هي أخبار المعركة؟
+ – السادات : طيبة جدا (..)
* – بو مدين : الأولاد وصلوا عندك؟ (يقصد الطلائع والقوات الجزائرية)
+ – السادات : أيوه.
* – بو مدين : الأشياء إللي تكلمنا عليها ….إحنا جاهزين.
+ – السادات : عظيم عظيم.
* – بو مدين : الأخ إللي وصل عندك (وزير الداخلية) قل له كل حاجة(..)
وعدت إلى الجزائر على متن الطائرة الرئاسية “مستير 20″ رفقة العقيد عبد الغني، ومررنا ببنغازي فوجدنا هناك قائد القاعدة الجزائري، الضابط البحري الرائد نور الدين بن قرطبي، يُعدّ لإرسالطائرات “الميغ”17″نحو مصر، بعد أن أرسل سرب طائرات “الميغ 21″ الجزائري فعلا نحو الجبهة، وكانت قاعدة بنغازي تستعد لاستقبال سرب “السوخوي”، تباعا حيث أن الطائرات الحربية لا تستطيع قطع المسافة بين الجزائر والقاهرة بدون التزود بالوقود في نصف المسافة ( ولا أعرف على وجه التحديد موعد تحرك اللواء الجزائري المدرع نحو الجبهة، والمهم أن الدعم الجزائري جاء في المرتبة الثانية بعد دعم العراق طبقا للفريق الشاذلي ص303)والتقينا في اليوم التالي أبو بكر يونس وزير الدفاع الليبي، الذي كان قلقا من عدم وجود غطاء جوي كافٍ على الأرض الليبية (لأن سربي “المستير” الليبيين خصصا للجبهة المصرية).
وأتصور أن الصورة كانت واضحة تماما أمام القيادة الجزائرية، وربما كان لمكالمة القاهرة دور في تصور حدود مهمة القوات المصرية، أي عبور القناة في ظل حائط الصواريخ، ثم التحرك في حدود المساحة السياسية الممكنة والطاقة العسكرية المتاحة، أي أن الهدف كان التحريك والخروج من مرحلة اللا سلم واللاحرب بعبور أعظم مانع مائي في التاريخ، وهو ما أكده الرئيس المصري بعد ذلك.
ويتم اتصال هاتفي في اليوم التالي مع السادات، ويعلق هيكل على كثرة الاتصالات الهاتفية من الجزائر أن الرئيس بو مدين كان يريد أن يطمئن، وهو لا يستطيع أن ينتظر، لكن المكالمات الهاتفية توضح أمرا هاما وهو أن الرئيس بو مدين كان مطلعا على كل ما يجري، بمتابعة دقيقة لكل المراصد العالمية، الإخبارية والدبلوماسية المحلية والدولية (..)واستعرضُ تقرير المكالمات هنا، بعد حذف ما لا أرى أهميته بالنسبة للقارئ، واضعا تعليقي بين قوسين.
* – بو مدين : أنتم رفعتم رأسنا، كيف إخواننا في سوريا؟
+ – السادات : مستني تقرير يجيني، هم (الإسرائيليين) كانوا مركّزين عليهم جدا.(..)
* – بو مدين : أنتم أخذتم الضفة الشرقية كاملة ؟
+ – السادات : (لم يجب بشكل مباشر) الآن خلاص، سأعطي أمر ليبدأ تطهير القناة (المغلقة منذ 1967)
* – بو مدين : نعطي هذا الخبر للإذاعة الخارجية ؟
+ – السادات : أعطوه.
*****
في هذه المرحلة تم الاتفاق على ضبط اتصال متواصل بين القيادتين الجزائرية والمصرية، وكلف السادات الدكتور أشرف مروان مدير مكتبه للمعلومات بأن يكون طرف الاتصال المصري، وحدث خلط في الجزائر فاعتبر تعبير “المعلومات،” الذي يعني في واقع الأمر “الاستخبارات”، أنه يعني الإعلام، وهكذا كلفتُ أنا بأن أكون طرف الاتصال الجزائري، وبهذه الصفة كنت أستقبل الدكتور مروان.
والتزمتُ معه، بأمر الرئيس، على أن نتكفل بإرسال أفلام عن القتال في الجبهة للأوروفيزيون، بحكم صلتنا الوثيقة معهم، وعندما راقبتُ الأفلام الأولى قبل إرسالها أحسست بأنها تفتقد حرارة المعركة، وأنها “سينيمائية” بشكل واضح، ولم أخف ذلك على مروان، الذي اعترف لي بأن الصور التقطت بعد العبور وليس خلاله وذلك لأسباب أمنية، واتفقنا على إعداد لقطات أكثر مصداقية أرسلنا بها إلى الغرب، وكانت، على ما أتصور، أول ما جرى بثه عن معارك الجانب العربي، وكل ذلك أكده لي شخصيا فيما بعد الفريق الشاذلي عند استقراره بالجزائر.
ويعاود الرئيس بو مدين الاتصال الهاتفي يوم 9 أكتوبر على الساعة 10.25 مساء.(..)
* – بومدين : واش جو المعركة اليوم ؟
+ – السادات : لغاية دلوقت دخل المعركة للعدو أربعة لواءات ، يعني حوالي 500 دبابة.
* – بو مدين : اعتقلتم قائد لواء؟ (المقصود الجنرال الإسرائيلي عسّاف)
+ – السادات : نعم نعم، وحا أبعت لك أفلام التليفيزيون.
* – بو مدين : نحن نرسل بها للأوربيين، أنا متذكر الصورة التي قدمها الفرنسيون عن الجنود المصريين في 1967 (وكانت لقطات إسرائيلية المصدر خبيثة الهدف تصور الجنود والضباط المصريين وهم يسيرون مرفوعي الأيدي وشبه عرايا وحفايا، وهو ما لم ينسه الرئيس الجزائري الحريص على هيبة الجندي العربي، وكان يريد الرد على ذلك بتقديم صور الأسرى الإسرائيليين، وعبر التلفزة الفرنسية نفسها) ضروري تبعثوا لنا الأفلام.
+ – السادات : جايّا لك على طول.
* – بو مدين : هم ضربوا المطارات المصرية ؟
+ – السادات : من غير تأثير.
* – بو مدين : أنتم أخذتم أربعة طيارين ؟ (يلاحظ متابعة بو مدين الدقيقة)
+ – السادات : أخذنا أربعة اليوم صباحا.
* – بو مدين : كيف إخواننا في سوريا ؟ (يلاحظ اهتمام بو مدين بما يجري على سوريا التي كان الضغط عليها شديدا) هم ما استطاعوش يخترقوا الحدود السورية ؟
+ – السادات: لا ما استطاعوش، هناك واقفين(..)
* – بو مدين : فيما يخص حاجتكم من البترول، المطلوب خام أو مكرر ؟
+ – السادات : نحن نفضل خام (لست أدري لماذا اختار البترول الخام)
* – بو مدين : الدفعة الأولى مليون طن، وأخذنا نفس القرار بالنسبة لحافظ (الأسد)
+ – السادات : وذخيرة كمان يا أخ بو مدين (..)
* – بو مدين : أنا أتابع الأنباء، هم يعترفون أنهم على بعد 7كم من القناة، المهم العدو يخسر.
كان العبور العسكري رائعا من كل الجوانب، حيث أنهى إلى الأبد خرافة الجيش الصهيوني الذي لا يُقهر، وكان موقف سوريا ممتازا، وهو ما استقطب ثلثيْ الطيران الإسرائيلي الذي أخذ كان يركز على سوريا (طبقا لما أورده هيكل يوم الخميس 24 ديسمبر 2009)
ويواصل بو مدين اتصاله الهاتفي بالسادات، وتتم مكالمة يوم 10 أكتوبر.(..)
*- بو مدين : يقولون أنهم قاموا بهجوم مضاد؟
+ – السادات : بيحاربوا في الهوا، وهو غيروا القيادات.
* – بو مدين : أين موشيه دايان !!، لم نعد نسمع به؟
+ – السادات : صحيح ونحن لاحظنا ذلك(…)
* – بو مدين : وكيف إخواننا في سوريا (سوريا دائما)
+ – السادات : والله الحال موش طيب، والعراقيين اتأخروا شوية بدون داعي.
* – بو مدين : وحسين (الملك حسين)
+ – السادات : ماشي كويس.
* – بو مدين : بس نكون مطمئنين على أحوال الجبهة الغربية (المصرية).
وهكذا اندلعت حرب أكتوبر في جو متعاطف، عربيا ودوليا، لم يسبق له مثيل، وفيما يتعلق بالجزائر فقد كان بو مدين قد تمكن من خلق تضامن واسع مع مصر وسوريا خلال مؤتمر عدم الانحياز الذي احتضنته الجزائر في سبتمبر، وكان قبل ذلك قد نجح في حث القارة الإفريقية كلها على قطع علاقاتها بإسرائيل في قمة أديس أبابا، منتصف العام السابق، وهو ما يعني أن الجزائر قامت بدورها في حلبة الصراع ضد إسرائيل، سياسيا وديبلوماسيا منذ البداية، وتكامل مع هذا الدعم العسكري والتضامن النفطي بعد ذلك.
وألاحظ هنا أنني أعتمد على مصادر موجودة في المكتبات العربية، أصدرتها شخصيات مصرية متميزة مثل السادة محمد حسنين هيكل ومحمد إبراهيم كامل وإسماعيل فهمي والفريق سعد الدين الشاذلي والفريق محمد عبد الغني الغمسي وغيرهم، أي الذين صنعوا مع رجالهم نصر أكتوبر المجيد الذي سرقته السياسة، وكان تركيزي هذا تفاديا لاتهامي بالتحيز ضد القيادة السياسية المصرية، والتي أحمّلها، كمواطن عربي، مسؤولية الاستهانة بدماء شهداء أكتوبر وما قبل أكتوبر، وبالتالي انهيار الموقف العربي برمته.
وقد سجل هيكل انزعاجه من رسالة السادات إلى هنري كيسنجر، مستشار الأمن القومي الأمريكي عن طريق حافظ إسماعيل، وواصل تعليقه قائلا : بعض العبارات كانت ولا زالت مثيرة للدهشة وللاستغراب (..) كعبارة : “إننا لا نعتزم تعميق مدى الاشتباكات أو توسيع مدى المواجهة”، حيث كانت أول مرة، وربما في التاريخ كله، يقول فيها طرف محارب لعدوه نواياه كاملة (..) ومعناه بالنسبة لإسرائيل أنها تستطيع أن تعيد ترتيب موقفها بأعصاب هادئة (..) وأن تركز كما تشاء على سوريا، ثم تعود بعد ذلك إلى الجنوب لتصفية الحساب (ص 360) وهو ما حدث فعلا، فمن سوء الحظ، يقول الكاتب، أن كيسنجر فهم الرسالة بما تعنيه.
وهذه هي النقطة التي يعتمد عليها من يتهمون السادات بالخيانة العظمى، لأنه كشف نوايا جيشه للعدو.
ولقد كان الهجوم المصري السوري في بداياته منسقا بدرجة عالية من الكفاءة، ونجحت القوات في تحقيق مفاجأة استراتيجية وتكتيكية لم تكن في تقديرات إسرائيل، ويُروَى عن “موشي دايان” قوله أمام مجلس الوزراء الإسرائيلي مساء 6 أكتوبر : “إنني أشعر بهمّ ثقيل على قلبي (..) المصريون حققوا مكاسب قوية، ونحن عانينا من ضربة ثقيلة، لقد عبروا قناة السويس وأنشأوا عليها جسورا للعبور تحركت عليها المدرعات والمشاة والأسلحة المضادة للدبابات”.
ويقول “دافيد إيلي عازر” صباح اليوم التالي بأن : “هناك قتالا عنيفا على كل الجبهات، والمدرعات والمشاة المصرية والسورية تواصل تقدمها طوال الليل والفجر(..و) حشود القوات المصرية على الجبهة أصبحت كثيفة وتم عبورها بسرعة غير متوقعة”.
وفي نفس اليوم كان كيسنجر يتحرك بسرعة ليُمسك بزمام الأمور في الأمم المتحدة، بحيث “يُمنع″ بحث الأزمة أمام الجمعية العامة حيث تتجلى قوة العالم الثالث (..) وكان اعتقاده الراسخ أن إسرائيل سوف تصدّ الهجوم وتحوّله إلى هزيمة ساحقة، وزاد اقتناعه بموقفه إثر تلقيه رسالة السادات، وقال حرفيا لمساعديه: “رأيي أنه (السادات) وقد عبَر قناة السويس لن يفعل أكثر من الاكتفاء بالجلوس هناك، وأنا لا أعتقد أنه سيعمق مدى عملياته في سيناء” (نفس المصدر).
وواجهت إسرائيل في اليوم التالي موقفا شديد الخطورة على الجبهة السورية، واندفع الجيش السوري فجر يوم 8 أكتوبر في هجوم مدرّع أدى تقريبا إلى انهيار الخطوط الإسرائيلية في الجولان، وجن جنون إسرائيل فحشدت كل طيرانها لوقف التقدم السوري، معتمدة على ثبات التحرك المصري طبقا لرسالة السادات إلى كيسنجر، والذي أعطى مجال المناورة للطيران الإسرائيلي، وهكذا بلغت الخسائر السورية في الدبابات نتيجة لذلك التركيز الجوي حوالي 400 دبابة، ومع ذلك تعترف لجنة “أغرانات” الإسرائيلية فيما بعد أن : “ذلك اليوم كان يوما اختلت فيه عوامل السيطرة والقيادة، وتبدّت فيه القراءة المغلوطة لمجرى القتال”.– “قد” يتبع

http://www.raialyoum.com/?p=320335
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

solomon kane

القيادة العامة
القيادة العامة



http://www.arabic-army.com

مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 13:02

الخيانة و الخنوع و المصالح هي عنوان كل الحروب العربية 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

منجاوي

مشرف
مشرف











مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 13:08

و في كل الحروب اخي solomon. نحن فقط من تربى على مفهوم رومانسي للحرب. كل حرب ورائها مصلحة للكبار.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

solomon kane

القيادة العامة
القيادة العامة



http://www.arabic-army.com

مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 13:34

و لكن هذه خيانة لا تغتفر  و غير مسؤولة و غير مبررة , الخيانة عادة تكون في حالة الضعف و ليس في حالة القوة 


تلك الخيانة قلبت مجرى الحرب و ساهمت في هزيمة سوريا و لولاها لكانت إسرائيل سوف تكون من الماضي  


للأسف هذه  هذه فقط عينة بسيطة لأن هناك أمثلة كثيرة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

منجاوي

مشرف
مشرف











مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 14:39

حرب اكتوبر حرب معقدة جدا. اولا توجد 3 دول تحارب (تقريبا حربين متزامنتين). ثانيا الحرب انقلبت لحرب اقليمية (بتدخل الدول العربية) و ثالثا كانت ايدي الحليف السوفياتي و الحليف الامريكي واضحة في الاحداث منذ الاسبوع الاول. و بالتالي من المهم الحرص في قراءة سير المعارك.
مشكلة الرئيس السادات هي انه خدع السوريين اولا. و من ثم قلب توازن الجيش المصري يتعديل الخطط. فلو كان الجيش المصري خطط للعبور و الوصول للمضائق (فعلا و ليس كذبا) لما عمل الوقفة التعبوية التي اضاعت كل مميزات التقدم قبل ان تستعيد اسرائيل توازنها و تحشد قوات كافية. و بالتالي اغلقت نافذة الفرصة. و بعدها صارع الجيش حتى اجبره على ان يطور الهجوم بعد فوات الاوان.

الخطأ الثاني سياسي. ففي بداية الحرب كان الكلام عن حرب تحريك مع الطرف الامريكي. و وصلت الرسالة لكيسينجر الذي فهم ان الطرف المصري يريد ان يفاوض. لكنه لن يفاوض كطرف مهزوم. و لكن بعد نجاح العبور. ادى تطوير الهجوم الى ارسال رسالة ﻷمريكا ان هناك احتمال ان تريد مصر ان تغير اللعبة و ان تاخذ سيناء بالقوة. و هنا كان يجب على امريكا ان تقف مع حليفها و نقض كل انتصار مصري عسكري.

طبعا غير ذلك الكثير. مثل ادخال سوريا للحرب بدون داعي طالما ان الحربين ستكون منفصلتان. لكن هناك شيء اخر. ليس ذنب المصريين ان الجبهة السورية لم تستطع الوصول للحدود الدولية. و كان من المفروض ان يعرف السادات حجم التدخل العراقي و ان يعرف ان التوغل الاسرائيلي توقف عند حد معين. (معقول ان تخوض حربا و ليس لك مندوب في غرفة عمليات الجيش المشارك معك! هذا اسمه عبث اطفال).

تقصير كبير حصل. و لكن لا ادرى ان كان خيانة او شهوة السلطة و حماقة من يحصل عليها.

و لكن لا ننسى ايضا ان السادات نجح في رهانه على امريكا نجاحا ساحقا. فقد عادت له كل سيناء في النهاية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

emas alsamarai

رقيب
رقيب

avatar


الموقع : EU

مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 17:00

اخي المشرف منجاوي.

موضوعك اعلاه يتناول وقائع احداث حربا جرت قبل ٤٢ عاما!

والجيوش العربية كانت انذاك ليست بمستوى الجيوش العالمية المحترفة ... اي كما هو الحال مع الالجيش الامريكي

او الجيش الروسي او الجيوش الاوربية!

ناهيك عن حجم الميزانية المالية المخصصة للجيشين المصري والسوري والتي لم تكن كافية اطلاقا لتغطية مصروفات التدريب

والتجهيز والتسليح وتوفير معسكرات وميادين رمي يتم بها صرف متطلبات التدريب المكثف واجراء المناورات والرمي الحي

الحي( الحقيقي) والاستعداد والتهيؤ الجدي .

فمثلا التخبطات والاشكالات والتعثر والارتباك والتردد في حرب عام١٩٧٣ يوضح ذلك بصورة تامه!

فمثلا الجيش المصري تدرب على مرحلة انجاز عملية العبور للقناة واجتياز خط بارليف فقط!

ومع ذلك كان دوره افضل بكثير من مستوى الجيش السوري!!!


وباختصار شديد كانت الغاية من تلك الحرب وبلسان السادات والشاذلي هي لغرض تحريك المفاوضات مع اسرائيل لغرض

تقديم تنازلات مصريه مقابل الانسحاب الاسرائيلي من ارض سيناء ( اي حرب تحريك وليس تحرير).

اما الطرف السوري فكان مخدوعا تماما ولا يعلم شيئا عن الغرض من الهدف المصري!

وبصورة عامه لم يكن الجيشين مؤهلان بصورة تامه لدخول تلك الحرب والنتائج المحصلة خير دليل على ذلك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

منجاوي

مشرف
مشرف











مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 17:20

انا معك في هذه الجزئية اخ عماد. بشكل عام كانت حرب اكتوبر تطورا في اداء الجيوش العربية. لكنه انتصار عسكري بأن الجيش المصري (و السوري) تدرب على خطة واحدة عشرات المرات حتى اتقنها تماما ثم نفذ العملية. و هو ما ضمن نجاح الهجوم مع تداخل عوامل مثل عدم حشد اسرائيل مقابل الحشد العربي اول الحرب و نوعية السلاح و التكتيك المستخدم. لكن بعد زوال مفاجئات اول يومين عادت الكفة لمصلحة الجيش الاسرائيلي.

@emas alsamarai كتب:
اخي المشرف منجاوي.

موضوعك اعلاه يتناول وقائع احداث حربا جرت قبل ٤٢ عاما!

والجيوش العربية كانت انذاك ليست بمستوى الجيوش العالمية المحترفة ... اي كما هو الحال مع الالجيش الامريكي

او الجيش الروسي او الجيوش الاوربية!

ناهيك عن حجم الميزانية المالية المخصصة للجيشين المصري والسوري والتي لم تكن كافية اطلاقا لتغطية مصروفات التدريب

والتجهيز والتسليح وتوفير معسكرات وميادين رمي يتم بها صرف متطلبات التدريب المكثف واجراء المناورات والرمي الحي

الحي( الحقيقي) والاستعداد والتهيؤ الجدي .

فمثلا التخبطات والاشكالات والتعثر والارتباك والتردد في حرب عام١٩٧٣ يوضح ذلك بصورة تامه!

فمثلا الجيش المصري تدرب على مرحلة انجاز عملية العبور للقناة واجتياز خط بارليف فقط!

ومع ذلك كان دوره افضل بكثير من مستوى الجيش السوري!!!


وباختصار شديد كانت الغاية من تلك الحرب وبلسان السادات والشاذلي هي لغرض تحريك المفاوضات مع اسرائيل لغرض

تقديم تنازلات مصريه مقابل الانسحاب الاسرائيلي من ارض سيناء ( اي حرب تحريك وليس تحرير).

اما الطرف السوري فكان مخدوعا تماما ولا يعلم شيئا عن الغرض من الهدف المصري!

وبصورة عامه لم يكن الجيشين مؤهلان بصورة تامه لدخول تلك الحرب والنتائج المحصلة خير دليل على ذلك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

emas alsamarai

رقيب
رقيب

avatar


الموقع : EU

مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 17:31

المنطق العسكري يقول( من السهل جدا تحقيق موطيء قدم ...ولكن من الصعوبة الاحتفاظ بذلك الموطيء).

من المعروف عسكريا بان الطرف المهاجم يستطيع تنفيذ الضربة الاولى عن طريق اختياره المكان والتوقيت...

ولكن ماذا بعد الضربة الاولى وما تحقق منها من تقدم؟

هل من الممكن الاحتفاظ بذلك الانتصار الاولي؟

وهل يمكن استثمار ذلك الفوز وتطوير التقدم؟

ام... سيكون عملا يجر بعده وبالا على المهاجم؟

ذلك ما اجابت عنه حرب٧٣!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

mi-17

مشرف
مشرف









مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 21:33

من الواضح ان الرئيس السادات وباتصاله بيكسنجر اراد وقف اطلاق النار على الخطوط التي وصلت لها القوات المصريه 


لكنه على مايبدو تردد لاسباب عده :


1- ربما العرض الامريكي لم يكن مغريا للسادات 
2- ربما اغرت عمليه العبور الناجحه للجيش المصري الرئيس السادات باستمرار الحرب لعده ايام من اجل كسب اكبر مايمكن كسبه من المكاسب 
3- الوضع الداخلي المصري والوضع الداخلي للجيش المصري 
كانت المعنويات في الذروه , واي طلب للسادات بايقاف الحرب في الفتره الاولى كان كفيل بهز موقعه الداخلي 

اقتباس :
تلك الخيانة قلبت مجرى الحرب و ساهمت في هزيمة سوريا و لولاها لكانت إسرائيل سوف تكون من الماضي  

اخي سولمون 


لاتفكر بعاطفيه شديده 
الرئيس السادات ورث تركه ضخمه : سيناء محتله , الاقتصاد المصري تعبان , قناة السويس مقفله 
والاهم كان مطالبا بحل هذه الامور بسرعه والا ......


لاتنس ان السادات كان على وشك ان يتم الاطاحه به من مراكز القوى " الناصريه والمدعومه سوفييتيا " 
واجد ان السادات غير البوصله باتجاه الولايات المتحده بعد احباط محاوله مراكز القوى " علي صبري وشركاه " 


ومن ناحية سيناء كان عليه ان يستعيدها بأي وسيله حتى لو كانت بالسلم 
المشكله ان الاسرائيليين عاملوه باستخفاف ولم يقدموا له نفس العرض الذي تم تقديمه لعبد الناصر 
فالسادات في تلك الفتره " 1970-اكتوبر 1973 " كان اقل منزله بكثير من عبد الناصر داخليا مصريا واقليميا ودوليا 


ولذلك لجأ السادات " الواقعي " الى خيار تحريك الامور عسكريا للوصول الى تسويه سياسيه عاجله لكنها معقوله 


من الناحيه الاقتصاديه : ادرك السادات انه لايستطيع احياء مصر الا بثلاث امور :
- السلام مع اسرائيل 
- فتح قناة السويس تحت السياده المصريه 
- السلام مع الغرب الغني واستقبال استثماراته ومنحه 


وبدون هذه الامور الثالثه كانت مصر ستضيع وكان السادات سيضيع 


نعود الى كلامك حول انه : لولا خيانه السادات لكانت اسرائيل من الماضي ......


هذا الكلام مفرط في الحماسه والاندفاع العاطفي 
لم يكن احد من الدول العظمى " سواءا السوفييت او الامريكان " سيسمح ان يتم تدمير اسرائيل على يد العرب 


السوفييت قالوها بصراحه للعرب : نعطيكم سلاحا لتحرير اراضيكم المغتصبه عام 1967 لا اكثر 
اما اذا اردتم السلام مع اسرائيل بلا حرب فهذا شئ طيب على ان يجري بعلم السوفييت لا خلف ظهرهم !!


تقييم اخ منجاوي وتحياتي للجميع 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

solomon kane

القيادة العامة
القيادة العامة



http://www.arabic-army.com

مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 21:42

ليست قضية حماس و عاطفة 


خوض إسرائيل للحرب على جبهتين  و مساعدة العرب لمصر هو من كان السبب الرئيسي لفوز مصر بالحرب و إسترجاع جزء من أراضيها 


لو إستمر الجيش المصري بالتقدم و دعم التدخل البري السوري لكانت إسرائيل إنهزمت شر هزيمة


الدول العربية دخلت للحرب مع مصر و كان هدفهم تدمير دولة إسرائيل و ليس فقط إسترجاع أراضي مصرية 


و الدليل أن معظم الدول العربية لم تتقبل و تستغ تصرف السادات الذي إعتبر خيانة لكل العرب و خصوصا سوريا 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

mi-17

مشرف
مشرف









مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 22:07

@solomon kane كتب:
ليست قضية حماس و عاطفة 


خوض إسرائيل للحرب على جبهتين  و مساعدة العرب لمصر هو من كان السبب الرئيسي لفوز مصر بالحرب و إسترجاع جزء من أراضيها 


لو إستمر الجيش المصري بالتقدم و دعم التدخل البري السوري لكانت إسرائيل إنهزمت شر هزيمة


الدول العربية دخلت للحرب مع مصر و كان هدفهم تدمير دولة إسرائيل و ليس فقط إسترجاع أراضي مصرية 


و الدليل أن معظم الدول العربية لم تتقبل و تستغ تصرف السادات الذي إعتبر خيانة لكل العرب و خصوصا سوريا 

بالنسبه للملون بالاحمر :


كيف يتقدم الجيش المصري في سيناء بدون غطاء جوي ؟ 
جزء كبير من نجاح المصريين بالعبور ومسك رأس الجسر على الضفه الشرقيه لقناة السويس كان بسبب مظله الدفاع الجوي " التي كانت تغطي 10-15 كم من الضفه الشرقيه للقناه " 
لكن بعد هذه المسافه كان الجيش المصري سيحارب بدون غطاء جوي ولك في فشل هجوم التطوير اكبر عبره 


بالنسبه للملون الاحمر الثاني :


الدول العربيه دخلت الحرب مع مصر لاسترجاع الاراضي العربيه التي احتلتها اسرائيل عام 1967 
لم يتحدث احد عن تدمير دوله اسرائيل عام 1973 " الامور مختلفه عن عشيه حرب 1967 "


بالنسبه للملون الاحمر الثالث :


معظم الدول العربيه شعرت بالحرج من قيام السادات بزياره القدس بشكل علني 
لاتنس ان العديد من الدول العربيه كانت تقيم علاقات سريه مع الاسرائيليين 
بل وبعضها سهل المفاوضات بين اسرائيل ومصر 


واقصد لو قام السادات وبشكل سري بالتفاوض مع اسرائيل " بدون الزياره العلنيه للقدس وخطاب السادات بالكنيست " لما حصل كل الاستنكار العربي الذي جرى ضد مصر السادات 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

solomon kane

القيادة العامة
القيادة العامة



http://www.arabic-army.com

مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 22:21

ما أعيب على السادات هو عدم التنسيق مع الجيش السوري في القرار الذي إتخده 


هذه الجملة من موضوع الأخ منجاوي هي من تلخص ما حصل :


" ثبات التحرك المصري طبقا لرسالة السادات إلى كيسنجر، والذي أعطى مجال المناورة للطيران الإسرائيلي، وهكذا بلغت الخسائر السورية في الدبابات نتيجة لذلك التركيز الجوي حوالي 400 دبابة "




تخيل معي لو لم يتوقف الجيش المصري في توغله و نسق مع الجيش السوري الذي حشد قوات برية كبيرة و بمساعدة الغطاء الجوي ( المصري و السوري ) لتقديم الدعم الجوي و القيام بمهام الإعتراض


كانت الحرب سوف تتخد مجرى أخر و كانت إسرائيل هي من سوف تطلب التفاوض و ليس العكس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

mi-17

مشرف
مشرف









مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 22:34

@solomon kane كتب:
ما أعيب على السادات هو عدم التنسيق مع الجيش السوري في القرار الذي إتخده 


هذه الجملة من موضوع الأخ منجاوي هي من تلخص ما حصل :


" ثبات التحرك المصري طبقا لرسالة السادات إلى كيسنجر، والذي أعطى مجال المناورة للطيران الإسرائيلي، وهكذا بلغت الخسائر السورية في الدبابات نتيجة لذلك التركيز الجوي حوالي 400 دبابة "




تخيل معي لو لم يتوقف الجيش المصري في توغله و نسق مع الجيش السوري الذي حشد قوات برية كبيرة و بمساعدة الغطاء الجوي ( المصري و السوري ) لتقديم الدعم الجوي و القيام بمهام الإعتراض


كانت الحرب سوف تتخد مجرى أخر و كانت إسرائيل هي من سوف تطلب التفاوض و ليس العكس

انت تتكلم عن شئ افتراضي لم يتم التنسيق له قبل الحرب 
مااعرفه ان الطرفان اتفقا على ساعه ويوم الشروع بالهجوم وطبقا هذا حرفيا 


لكن مابعد ذلك , كل طرف كان يغني على ليلاه " كما يقول المثل 


فمثلا قال السوفييت للسادات بأن حافظ الاسد طلب منها ان تعمل على وقف اطلاق النار ثاني من الحرب !! 
وعلى الرغم من نفي حافظ الاسد لهذا الامر للسادات فان السادات شك في نوايا الاسد  


لو اراد الطرفان الدخول بحرب مشتركه كان عليهما انشاء غرفه " عمليات مشتركه " لها صلاحيات كامله لوضع الخطط وتنسيق تحركات القوات " المصريه والسوريه " بكامل افرعها 
وهذا الامر لم يحصل ولم يتم الاتفاق عليه قبل الحرب


كل ماجرى هو اطلاع كل طرف الاخر على خطته والاتفاق على ساعه الشروع 

اليك نص رساله السادات للاسد يوم 8 اكتوبر 1973 والرساله الجوابيه :

الرسالة الأولي بعث بها الرئيس السادات إلي الرئيس حافظ الأسد يوم 8 أكتوبر أي بعد 48 ساعة فقط من بدء المعركة ويقول نصها: من الرئيس أنور السادات إلي الرئيس حافظ الأسد..
تحياتي..
أبلغني السفير السوفيتي اليوم بأنكم طلبتم من السوفيت التدخل لوقف إطلاق النار في اجتماع مجلس الأمناء لأسباب تتعلق بسير المعركة في سوريا.. وأريد أن أضع أمامك في هذه اللحظات المصيرية عدة اعتبارات:
1- ان وقف اطلاق النار مع احتفاظنا بمواقعنا الآن سيعيدنا إلي وضع أسوأ مما كان فيه وستزداد شراسة اسرائيل واستعداداتها وثقلها بأكثر مما كانت ولن تحل القضية إلا بشروطها وفي الوقت الذي تراه.
2- لقد أكد لي السفير السوفيتي أن الاتحاد السوفيتي قرر تعويضكم بالكامل من كل ما فقد فورا من العراق.
3- ان وقف اطلاق النار سيحرمنا من استنزاف العدو وهو الهدف الأساسي الذي يجب أن نحرص عليه، وهو ما لا تحتمله اسرائيل مما لابد وأن يثير من الوقت فقط مطلوب منا الصمود.
4- أرجو ألا يكون الهدف في هذه المرحلة هو الأرض.. والهدف هو كسر وقف اطلاق النار واستنزاف العدو وعلينا أن نحمل الخسائر الخارجية علي ذلك.
5- لهذه الاعتبارات مجتمعة فإنني كما عودتك أقول لك إنني لا أصدق معك في الرأي علي وقف اطلاق النار في المرحلة الحالية، وبعد مراجعة القائد العام الذي أفاد أن الضباط والجنود السوريين علي درجة عالية من الكفاءة والروح العالية..

وعلي الفور رد «حافظ الأسد» علي رسالة «السادات» برسالة وقعها الأسد بتاريخ 8 أكتوبر 1973 ولكنها ارسلت من دمشق إلي القاهرة يوم 9 أكتوبر مما يوحي بأن «الأسد» كتبها في ساعة متأخرة من ليل 8 أكتوبر .
وتقول نص الرسالة:
من الرئيس حافظ الأسد إلي السيد الرئيس السادات..
تحياتي
1- لم أطلب من السوفيت التدخل لوقف اطلاق النار وغريب أن يتحدث السفير بهذا الشكل وقد كان «الذي قلته لهم»: إن وقف اطلاق النار مرتبط بتحرير الأرض.
2- ليست هناك أي أسباب في المعركة تدعو لوقف اطلاق النار، فالمعركة تسير بشكل جيد، ونلحق بالقوات الإسرائيلية أكبر الخسائر بالرجال والعتاد وقد تم حتي الآن تحرير أكثر من نصف مرتفعات الجولان.
3- خسائرنا في الحدود الطبيعية ويجري بشكل منتظم استعواض خسائرنا.
4- ليس للعراق علاقة باستعراض خسائرنا فليس في العراق فائض مما نحتاج إليه.
5- موضوع كموضوع وقف اطلاق النار لأيام إلا بالاتفاق بيننا ولا أعتقد أن هناك حالة الآن لنبحث هذا الموضوع.
وختاماً أتمني لكم النصر المبين.
أخوكم حافظ الأسد


هل ترى مدى رداءه التنسيق بين بلدين يدخلان الحرب سويه ضد عدو واحد !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

solomon kane

القيادة العامة
القيادة العامة



http://www.arabic-army.com

مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 22:38

أقنعتني يا دكتور 




يعني أن كل طرف كان يريد الخروج من الحرب بأقل الأضرار و فوائد أكبر 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

mi-17

مشرف
مشرف









مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 22:49

@solomon kane كتب:
أقنعتني يا دكتور 




يعني أن كل طرف كان يريد الخروج من الحرب بأقل الأضرار و فوائد أكبر 

لاكون صادقا وصريحا معك 




معظم الدول العربيه كانت تريد الوصول الى حل للكوارث التي حاقت بالعرب بعد عام 1967 .
سوريا ارادت استعاده الجولان 
مصر ارادت استعاده سيناء 
الاردن اراد استعاده الضفه الغربيه والقدس الشرقيه 




والدول العربيه انقسمت الى قسمين : قسم " منطقي " اراد الوصول لحل سياسي بالفعل 
وقسم ثاني  " مطبل ومزايد " على القسم الاول لاغراض سياسيه !!




اما الفسطينيين فكانوا محتارين بين القسم الاول والقسم الثاني !!
وبالنهايه اضاعوا تأييد القسمين , ودخلوا لوحدهم في مفاوضات ثنائيه مع اسرائيل ادت الى ماادت له من تنازلات جسيمه ومعروفه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

solomon kane

القيادة العامة
القيادة العامة



http://www.arabic-army.com

مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 22:53

هذا هو مشكل العرب مند الأزل , دائما هناك إنقسام و نزاع على قضايا حساسة و لا تقبل أنصاف الحلول و تهمهم جميعا و لكن لا حياة لمن تنادي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

منجاوي

مشرف
مشرف











مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الخميس أكتوبر 01 2015, 23:25

حرب اكتوبر تشبه من يعطي بناءا مواد ضعيفة ليشكل منها بناء قويا يتحمل اعتى الزلالزل حسب القياسات العالمية. الجيوش العربية (السوري و المصري مثلا) هي نتاج مجتمعاتها. و بالتالي تشيع فيها الامية (ان لم تكن امية القراءة و الكتابة فهي امية تقنية). و كلها تعيش على مبدأ ضع رأسك بين الرؤوس. و المرؤوس لا يناقش الرئيس. و الرئيس (كل رئيس وحدة) يظن انه يفهم اكثر من غيره هكذا الى رأس السلطة.

تصور حين تكون دولة بحجم مصر تعاني من مشكلة عمل جيش بعدد الجيش الاسرائيلي! اولا كان هناك مشاكل في استدعاء الاحتياط. و كان هناك اعداد رهيبة من شباب مصر لا تصلح للخدمة العسكرية بسبب الامراض. و طبعا نعرف ما هو تدريب الجيوش العربية للاحتياط (طابور، مسك سلاح فردي، تعلم الطاعة، و تقبل الاهانة من الضابط الاعلى). حين اتى الشاذلي قام بجهود جبارة ليحل بعض هذه المشاكل سواء بتحديث نظام الاستدعاء للخدمة، و اجبار الشباب الجامعي على الخدمة ﻷنه الاقدر على التعامل مع الاسلحة الحديثة التي تصل من الروس! (و السلاح الغربي اعقد و اعقد) و صار يكتب المنشورات و المواد العلمية ليتعلم الجندي اصول عمله. و اخيرا كان هناك تدريبات العبور على المجسمات المشابهة. و لا يحضرني الرقم لكن سمعت ان الوحدات تدربت على عملية العبور عشرات المرات حتى خرج بالصورة الجيدة التي رأيناها. تصور! ان تحتاج ان تتدرب هذا الكم من المرات على عملية عسكرية تشمل عبور حاجز مائي و احتلال خط حصون و الاشتباك مع بضعة كتائب مشاة و ورائها بضعة كتائب دبابات (اول يومين من العملية و التي نجحت بشكل ساحق للجانب المصري). هذا يا صاحبي يشبه طالب الجامعة الذي يدرس عامين ليجتاز امتحان الاعدادية. كم كان يجب ان يتدرب الجيش المصري لينفذ بعدها عبور المضائق (و هي حاجز جبال وسط سيناء) و بعدها حرب ارض مفتوحة؟

و المصيبة ان السوريين فشلوا في تلك المهمة حتى. تخيل ان سوريا هاجمت ب 3 فرق (يعني 9 الوية) و فرقتين احتياط الجولان و لم يكن امامهم غير لوائين اسرائيليين؟ صحيح تم تدمير اللوائين الاسرائيليين لكن بعد ان اوقفوا السوريين حوالي يومين قبل عبور 30 كم هي اكبر عرض للجولان.

الواقع هو اننا كأمم و شعوب عربية غير قادرين على مواجهة التحدي الصهيوني فكريا و تقنيا و علما لنواجهه عسكريا. صحيح ان الجيوش العربية تحسن اداؤها مع مرور السنين. لكني لا ازال اظن ان احسن لواء في اي جيش عربي لن يزيد مستواه عن لواء متوسط المستوى للجيش الاسرائيلي. فالحل اما ان نبني اوطاننا على اساس صحيح و نصير احسن منهم و اما ان نحاول ان نكسبهم بالعدد (و هو يتطلب ان تحارب الجيوش العربية كجيش واحد، و هذا مستحيل دون وحدة عربية كاملة).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

emas alsamarai

رقيب
رقيب

avatar


الموقع : EU

مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الجمعة أكتوبر 02 2015, 09:05

لقد كفيت ووفيت يامنجاوي!!!

وذلك ما اردت ان اعلق عليه بالضبط.

الغالبية العظمى من الشعب العربي مازال يتصور بان الغرض من العبور المصري في حرب٧٣ كان لاجل تحرير شبه جزيرة سيناء!!!

بينما اعلن الرئيس السادات ورئيس اركان الجيش المصري سعد الدين الشاذلي بان تحرير كامل ارض سيناء انما هو فوق طاقات الجيش المصري!

وتم للشاذلي وضع خطة العبور على ان تتوقف القطعات المصرية بعد العبور بمسافة لا تزيد عن ١٥ كم لغرض الحماية من القصف الجوي الاسرائيلي

اي وضع القوات المصرية تحت تامين المظلة الجوية المصرية من كتائب صواريخ سام المقاومة للطائرات.

ولكن كان السادات قد قام بالكذب علانية على الرئيس السوري حافظ الاسد عند اجتماعه به في دمشق عند التخطيط لحرب٧٣!

حيث اكد السادات للاسد بان الغاية من الحرب هو تحرير ارض سيناء والجولان كاملة !

وذلك ما شهده الشاذلي وتحدث به وكتبه في مذكراته عن الاتفاق مع الاسد على شيء ومن تنفيذ شيئا اخر!

ولذلك عندما تم توريط الجيش السوري بتلك الحرب وتركيز القصف الجوي والهجوم المضاد الاسرائيلي عليه بسبب توقف الجيش المصري

اتصل الاسد تلفونيا بالسادات وطلب منه مواصلة الجيش المصري بالتقدم وعم التوقف وكما تم الاتفاق عليه عند وضع خطة الهجوم!

وهنا تدخل السادات بالية الخطة التي وضعها وخطط لها الشاذلي وامر بتقدم الجيش المصري الى خارج المظلة الجوية !

وهنا حصل ما حصل من تدميرا لدبابات الفرقة المصرية المدرعة الرابعه وايضا من محاصرة الاسرائيليين للجيش الثالث المصري بعملية الثغره!

وكذلك عبور القطعات الاسرائيلية لقناة السويس والتقدم في العمق ومحاصرة مدينة الاسماعيلية ومن دون ان يجدوا جنديا مصريا واحدا على

الجانب الاخر من القناة.

وكان في هذه الاثناء الرئيس السادات ووزير الدفاع احمد اسماعيل يحيون الجماهير المصرية المحتشدة في شوارع القاهرة المحتفلة بالعبور

المصري!

وفي نفس تلك اللحظة اعلنت رئيسة الحكومة الاسرائيلية غولدا مائير من شاشة التلفزيون بانها تستغرب من الاحتفالات المصرية بالانتصار بينما

الجيش الاسرائيلي يحاصر الاسماعيلية ومدن مصرية اخرى!

...

كيف يمكن لرئيس دولة ان يكذب تلك الكذبة الشنيعة ومن اجل ان يفكر بمصلحة بلده فقط على حساب ارواح الشعب العربي السوري؟

كيف يمكن لرئيس دولة ان يتدخل بخطة الحرب التي لم يعدها هو وبدافع فرض منصبه كرئيسا للبلاد؟

كيف يمكن لجيشين من ان يخوضا تلك الحرب سويتا ضد جيشا واحد ومن دون ان يكون هنالك غرفة عمليات مشتركة ليتم تنسيق التحركات

والاوامر؟

وما هو حجم الجيش الاسرائيلي لكي يحقق كل تلك التحركات والاندفاع والهجوم المقابل ومن استثمارا للفوز في مقابل عدة جيوش عربي اخرى

( من العراق /الاردن/السعودية/المغرب/الجزائر/الكويت/السودان) وبالاضافة الى الدعم الروسي والتمويل العربي؟

دعونا ان لا نجعل من الدعم الامريكي لاسرائيل كشماعة نعلق عليها كل ذلك الاخفاق!

الاندفاع والشجاعة والتفاني لدى الجندي العربي وكمعنويات قتالية كانت عالية للغاية.

ولكن سؤ القيادة والتخطيط والتدريب والتنسيق اضاع كل شيء .

تقييم للمشرف منجاوي وشكرا على الموضع المميز والمفيد .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

mi-17

مشرف
مشرف









مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الجمعة أكتوبر 02 2015, 09:47

@منجاوي كتب:
حرب اكتوبر تشبه من يعطي بناءا مواد ضعيفة ليشكل منها بناء قويا يتحمل اعتى الزلالزل حسب القياسات العالمية. الجيوش العربية (السوري و المصري مثلا) هي نتاج مجتمعاتها. و بالتالي تشيع فيها الامية (ان لم تكن امية القراءة و الكتابة فهي امية تقنية). و كلها تعيش على مبدأ ضع رأسك بين الرؤوس. و المرؤوس لا يناقش الرئيس. و الرئيس (كل رئيس وحدة) يظن انه يفهم اكثر من غيره هكذا الى رأس السلطة.

تصور حين تكون دولة بحجم مصر تعاني من مشكلة عمل جيش بعدد الجيش الاسرائيلي! اولا كان هناك مشاكل في استدعاء الاحتياط. و كان هناك اعداد رهيبة من شباب مصر لا تصلح للخدمة العسكرية بسبب الامراض. و طبعا نعرف ما هو تدريب الجيوش العربية للاحتياط (طابور، مسك سلاح فردي، تعلم الطاعة، و تقبل الاهانة من الضابط الاعلى). حين اتى الشاذلي قام بجهود جبارة ليحل بعض هذه المشاكل سواء بتحديث نظام الاستدعاء للخدمة، و اجبار الشباب الجامعي على الخدمة ﻷنه الاقدر على التعامل مع الاسلحة الحديثة التي تصل من الروس! (و السلاح الغربي اعقد و اعقد) و صار يكتب المنشورات و المواد العلمية ليتعلم الجندي اصول عمله. و اخيرا كان هناك تدريبات العبور على المجسمات المشابهة. و لا يحضرني الرقم لكن سمعت ان الوحدات تدربت على عملية العبور عشرات المرات حتى خرج بالصورة الجيدة التي رأيناها. تصور! ان تحتاج ان تتدرب هذا الكم من المرات على عملية عسكرية تشمل عبور حاجز مائي و احتلال خط حصون و الاشتباك مع بضعة كتائب مشاة و ورائها بضعة كتائب دبابات (اول يومين من العملية و التي نجحت بشكل ساحق للجانب المصري). هذا يا صاحبي يشبه طالب الجامعة الذي يدرس عامين ليجتاز امتحان الاعدادية. كم كان يجب ان يتدرب الجيش المصري لينفذ بعدها عبور المضائق (و هي حاجز جبال وسط سيناء) و بعدها حرب ارض مفتوحة؟

و المصيبة ان السوريين فشلوا في تلك المهمة حتى. تخيل ان سوريا هاجمت ب 3 فرق (يعني 9 الوية) و فرقتين احتياط الجولان و لم يكن امامهم غير لوائين اسرائيليين؟ صحيح تم تدمير اللوائين الاسرائيليين لكن بعد ان اوقفوا السوريين حوالي يومين قبل عبور 30 كم هي اكبر عرض للجولان.

الواقع هو اننا كأمم و شعوب عربية غير قادرين على مواجهة التحدي الصهيوني فكريا و تقنيا و علما لنواجهه عسكريا. صحيح ان الجيوش العربية تحسن اداؤها مع مرور السنين. لكني لا ازال اظن ان احسن لواء في اي جيش عربي لن يزيد مستواه عن لواء متوسط المستوى للجيش الاسرائيلي. فالحل اما ان نبني اوطاننا على اساس صحيح و نصير احسن منهم و اما ان نحاول ان نكسبهم بالعدد (و هو يتطلب ان تحارب الجيوش العربية كجيش واحد، و هذا مستحيل دون وحدة عربية كاملة).

هنالك نقطه اخرى اخ منجاوي 


الجيش في كثير من الدول العربيه " ذات الحكم الجمهوري " كان هو الحاكم الفعلي للبلد
فالجيش المصري انغمس منذ العام 1952 انغمس وبشكل كامل في الحياة المدنيه 
كما كان الجيش السوري في عقود الخمسينات والستينات والسبعينات جيشا سياسيا متعدد الاقطاب 


وبلا شك اثر هذا الامر على برامج تطوير هذه الجيوش خاصه من ناحية تطوير التعبئه والتدريب 
الكثير من الكفاءات العلميه في البلدان العربيه تتهرب من الجيش لانها لاتجد غايته فيه
واصبح الجيش العربي مكانا للرزق واكتساب الامتيازات والنفوذ للضباط 
اما الجنود فهم في معظمهم من المستويات العلميه المتدنيه والتي لو ترك لها الخيار ولم يكن هنالك تجنيد الزامي لما رغبت بالانضمام للمؤسسه العسكريه 


نقطه اخرى : الجيشين السوري والمصري كانا قد تعرضا لهزيمه كبيره في حرب 1967 
وهذه الهزيمه ادت الى تغييرات في هرم السلطه والقياده العسكريه العليا وقادة الاسلحه والصنوف والفرق والاهم اسلوب العمل والتفكير 


بالنسبه لمصر وسوريا كان الاستعداد للحرب قد بدأ في العام 1970-1971 بشكل فعلي بعد تسنم القيادات الجديده لمواضعها وبدأها بالعمل 
لذلك اعتقد ان النتائج التي تحققت في الحرب كانت معقوله جدا " بل ممتازه وفقا لمقاييس حرب 1967 "


مثلا في مصر : خاض الجيش المصري حرب 1967 بقيادات سياسيه وعسكريه موجوده في الحكم لاكثر من عقد في الزمان " ونتيجه الحرب معروفه " 

 
اقتباس :
ولكن كان السادات قد قام بالكذب علانية على الرئيس السوري حافظ الاسد عند اجتماعه به في دمشق عند التخطيط لحرب٧٣!

هذه هي روايه التاريخ 


لكن لنأتي للمنطق : هل تعتقد ان الرئيس السوري حافظ الاسد " وهو سياسي محنك وعسكري محترف " صدق روايه السادات وعن قدره الجيش المصري " فعليا " على تحرير كامل سيناء ؟
الرئيس السوري يعرف بشكل جيد بانه لن يستطيع تحرير الجولان " او اجزاء منها " بدون فتح جبهة ثانيه ضد اسرائيل 
فالرئيس حافظ الاسد كان وزيرا للدفاع في سوريا في حرب 1967 ويعرف جيدا قوة الجيش الاسرائيلي 
ولذلك اعتقد " بشكل شبه جازم " بأن حافظ الاسد يعرف " بينه وبين نفسه " قدرة الجيش المصري ولكنه لم يملك الخيار الا بالانضمام لمصر بالحرب لانه لا يمتلك القدره على حرب اسرائيل لوحده 
والدليل على كلامي هو : لم تقم سوريا منذ العام 1973 الى حد يومنا هذا بأي جهد عسكري لتحرير الجولان المحتل " ببساطه لان سوريا غير قادره لوحدها على القيام بذلك بدون فتح جبهة ثانيه ضد اسرائيل " 
والدليل الثاني على كلامي هو طلب الرئيس حافظ الاسد من السوفييت ان يقوموا بايقام اطلاق النار في ثاني يوم من الحرب !!


فهل تعتقد فعلا بان حافظ الاسد كان مصدقا فعلا للخطه المصريه ؟؟!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

emas alsamarai

رقيب
رقيب

avatar


الموقع : EU

مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الجمعة أكتوبر 02 2015, 14:56

نعم يادكتور قتيبه !

فلو لم يكن حافظ الاسد مقتنعا بالخطة المصرية لما ورط نفسه!

ولم يوقع نفسه بمطب بدا بكذبة كارثية ؟

وكيف يتحد ويثق ويتعاون مع شخص كاذب ؟

الشاذلي اكد في مذكراته ومقابلاته التلفزيونية بان الرئيس الاسد قد اكد على الرئيس السادات بان اشتراك الجيش السوري يتوقف على الهجوم المصري الشامل لتحريركامل ارض سيناء وبان السادات قد طلب منه شخصيا امام الاسد بتعديل الخطة بحسب ما طلبه الاخيرولكن يؤكد الشاذليبان اي تعديل للخطة لم يحصل!
هنالك شهود من القادة السوريون قد اكدوا بان الاسد قد اتصل هاتفيا بالسادات وطلب منه تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في اجتماع دمشق ويجب مواصلة الهجوم المصري ومن دون توقف ولكي يخفف من الهجوم الاسرائيلي والقصف الجوي على القوات السورية!

وهذا هو سبب ضياع الانتصار المصري الذي تحقق اولا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

منجاوي

مشرف
مشرف











مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الجمعة أكتوبر 02 2015, 15:01

هناك نجاحات كبيرة تحققت في ظرف سنوات قليلة. مثل موضوع التعبئة و عمل خطط تناسب الجيش.
انجاز اخر تحسن كان التخلص من عقلية (لحق حالك و انسحب) التي سادت في حرب 1967 في الجيشين العربيين السوري و المصري. على العكس، رغم الضربة القاسية جدا التي اكلها الجيش السوري لم تنهار الجبهة (طبعا مع الفضل للجيش العراقي) بل تم انسحاب (ترك معدات كثيرة لكن الروس كانوا قد ارسلوا تعويض) الى خط دفاعي.
ايضا تفوق الطيران الاسرائيلي جعل منه الاعلام بعبعا و شارك في هذا الجنود الذين كانوا يرتعبون من قصف الطيران الاسرائيلي مهما كان ضعيفا ( بسبب الخوف من النابالم). الأهم من هذا كله، هو اقناع الصهاينة هو انه مفيش احتلال يأتي ببلاش. و رغم قوة جيشهم الا ان السلام اأمن لهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

mi-17

مشرف
مشرف









مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   الجمعة أكتوبر 02 2015, 15:01

@emas alsamarai كتب:
نعم يادكتور قتيبه !

فلو لم يكن حافظ الاسد مقتنعا بالخطة المصرية لما ورط نفسه!

ولم يوقع نفسه بمطب بدا بكذبة كارثية ؟

وكيف يتحد ويثق ويتعاون مع شخص كاذب ؟

الشاذلي اكد في مذكراته ومقابلاته التلفزيونية بان الرئيس الاسد قد اكد على الرئيس السادات بان اشتراك الجيش السوري يتوقف على الهجوم المصري الشامل لتحريركامل ارض سيناء وبان السادات قد طلب منه شخصيا امام الاسد بتعديل الخطة بحسب ما طلبه الاخيرولكن يؤكد الشاذليبان اي تعديل للخطة لم يحصل!
هنالك شهود من القادة السوريون قد اكدوا بان الاسد قد اتصل هاتفيا بالسادات وطلب منه تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في اجتماع دمشق ويجب مواصلة الهجوم المصري ومن دون توقف ولكي يخفف من الهجوم الاسرائيلي والقصف الجوي على القوات السورية!

وهذا هو سبب ضياع الانتصار المصري الذي تحقق اولا.

لو طالعت القسم الثالث من الموضوع لوجدنا تباينا في اراء الجنرالات المصريين 


فالفريق الشاذلي يقول انه لم تكن للجيش المصري النيه في التقدم اصلا الى خط المضايق وكانت الخطه هي الاحتفاظ برؤوس الكباري واستنزاف الهجمات المقابله الاسرائيليه 


اما الفريق الجمسي فيقول انه هجوم التطوير كان مقررا له ان يتم يوم 9 اكتوبر !! 


والصراحه بعد كل هذه التناقضات يجب ان يكون السؤال : ماهي الخطه الاصليه للهجوم المصري ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

emas alsamarai

رقيب
رقيب

avatar


الموقع : EU

مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   السبت أكتوبر 03 2015, 10:57

الخطة الاصلية للهجوم هي خطة المااذن العاليه والتي كانت تقتصر على العبور والتقدم لمسافة لا تتعدى ١٥ كم فقط ولا اي شيء اخراكثر من ذلك وهذا ما تدرب عليه الجيش المصري والى حد يوم ٥ اكتوبر اي قبل الهجوم بيوم واحد ( او ما يسمى بالمصطلح العسكري ي-١) .

اما ما امر به السادات فكان تدخلا شخصيا منه وتجاوزا واضحا على صلاحيات رئيس الاركان الفريق الشاذلي وقام بالعمل على ما يسمى تطوير الهجوم وهذا ما ادى الى الكارثة. ولكن تم التعتيم الاعلامي وعدم فضح ومقصرية رئيس البلاد نسبة الى موقعه وصلاحياته ومدى نفوذه وسيطرته التامة على القرارات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

mi-17

مشرف
مشرف









مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   السبت أكتوبر 03 2015, 11:04

@emas alsamarai كتب:
الخطة الاصلية للهجوم هي خطة المااذن العاليه والتي كانت تقتصر على العبور والتقدم لمسافة لا تتعدى ١٥ كم فقط ولا اي شيء اخراكثر من ذلك وهذا ما تدرب عليه الجيش المصري والى حد يوم ٥ اكتوبر اي قبل الهجوم بيوم واحد ( او ما يسمى بالمصطلح العسكري ي-١) .

اما ما امر به السادات فكان تدخلا شخصيا منه وتجاوزا واضحا على صلاحيات رئيس الاركان الفريق الشاذلي وقام بالعمل على ما يسمى تطوير الهجوم وهذا ما ادى الى الكارثة. ولكن تم التعتيم الاعلامي وعدم فضح ومقصرية رئيس البلاد نسبة الى موقعه وصلاحياته ومدى نفوذه وسيطرته التامة على القرارات.

هذا يعني ان عبد الغني الجمسي لم يكن صادقا في مذكراته 
فهو يقول ان توقيت هجوم التطوير كان في 9 اكتوبر !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

emas alsamarai

رقيب
رقيب

avatar


الموقع : EU

مُساهمةموضوع: رد: حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها   السبت أكتوبر 03 2015, 12:08

@mi-17 كتب:


هذا يعني ان عبد الغني الجمسي لم يكن صادقا في مذكراته 
فهو يقول ان توقيت هجوم التطوير كان في 9 اكتوبر !!

-----------------------------------------------------

بالتاكيد دكتور ان ذلك يتناقض مع مذكرات الشاذلي والتي هي الاصح بالطبع.

وهذه احدى الحلقات التي كنت سانشرها على احد المواقع .......

/////////////////
كان ينبغي على الرئيس السوري حافظ الأسد عدم التأكيد على الرئيس المصري السلبق أنور السادات حول الى أي مدى ستغوص القوات المصرية بعد أن تتم عملية العبور!

وأيضا كان على الرئيس المصري أن يكون صريحا للغاية عند عرضه خطة الحرب للرئيس السوري !

ولأن مسألة تحرير هضبة الجولان كان لا بد وأن يقوم بها الجيش السوري عاجلا أم آجلا ولا يشترط فيها إجبار مصر على التقدم شرقا ومن بعد إتمام العبور وإلا بعكسه فإن المشاركة السورية سوف لن تتم !

وربما أن هذا ما فكر به الرئيس السادات عندما وعد الرئيس الأسد عند لقائهما في الإسكندرية لغرض بحث المشاركة في الحرب ضد إسرائيل !


الشهادات المصرية والسورية حول لقاء الرئيسان في الإسكندريه في 23/أبريل /1973:

1- العماد عبد الرزاق الدردري ( رئيس شعبة العمليات السورية إثناء الحرب) :

بدأ الإنكسار يوم 11أكتوبر عندما بدأ الإسرائيليون بالهجوم المضاد وكان هجوما ضخما جدا وبدأت الفرقة المدرعة الأولى وهي تمتلك بحدود 250 دبابه بالتراجع أمام قات الجيش الإسرائيلي وكذلك بدأت ألوية المشاة الأخرى بالتراجع!
وذلك ما أدى بالجيش الإسرائيلي الى التقدم!

ويكمل العماد عبد الرزاق شهادته بأنه يذكر بأن الرئيس الأسد أصدر أمرا بعزل قائد الفرقة الأولى وتعيين قائدا آخرا بدلا منه!

---------------------------------------------

وفي ذلك الوقت تردد أن حافظ الأسد لم يكن ليكتفي بالإقالة فقط عقابا لبعض قادة الجيش السوري !!!

--------------------------------------------------------------------------

2-هشام جابر (رئيس مركز دراسات الشرق الأوسط للدراسات في بيروت) :

أنا أذكر بأن ذلك حصل ويوجد أكثر من قائد قد أعتقلوا وفيه أيضا من أعدموا ويقال أن قائدا كبيرا قد أستدعاه الرئيس الأسد وأمره بأن يحكم على نفسه بنفسه !

وقام هذا القائد بإطلاق النار على نفسه أمام الرئيس الأسد!!!


xxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx

نجم غيض الأسد حول غالضب الشديد الذي شعر به من حلفائه في القاهره !

وكان المصريون قد نجحوا في العبور منذ اليوم الأول من الحرب . ومن بعد إقامتهم لعشرات رؤوس الجسور دفعية وبعمق 10 كم ومن ثم إستطاعوا من صد جميع الهجمات الإسرائيلية المدرعه !

ولكن منذ ذلك الحين لم يتقدموا شرقا نحو سيناء !

وهذا ما لم يرضى به الرئيس السوري الأسد !!!

شهادة العماد عبد الرزاق الدردري (رئيس شعبة العمليات السورية إثناء الحرب).


كان الرئيس الأسد قد إتصل بالرئيس السادات وقال له :-

ياسيادة الرئيس تقدم !

تقدم!

فالقوات الإسرائيلية المسلحة كلها أمامنا !

ونحن نتحمل كامل القصف الجوي الإسرائلي من كافة القوة الجوية الإسرائيلي !

وليس هنالك ما يحول دون تقدمكم الى ما أتفقنا عليه !

ولكن لم يكن هنالك أي جواب من الرئيس السادات!!!

وكان من الواضح بأنه مع معمة القتال إتضح بأنه كان لكل من الرئيسين تصورا مختلفا عن تلك الحرب والتي خططوا لها سوية !!!

فقد كان هدف الرئيس السوري من تلك الحرب هو لغرض تحرير كامل هضبة الجولان المحتل من قبل إسرائيل أي حرب تحرير ولا لشيء آخر !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

حرب أكتوبر: الرجال وأنصاف الرجال (2) : محاضر اتصالات السادات وبومدين وتعليقي عليها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى العسكري العربي :: الأقســـام العسكريـــة :: التاريخ العسكري - Military History :: الشرق الأوسط :: حرب أكتوبر 1973-