المنتدى العسكري العربي
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

مرحبا بك في المنتدى العسكري العربي

يرجي التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى

سنتشرف بتسجيلك

شكرا

ادارة المنتدى



 
الرئيسيةس .و .جالقوانينبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حرب عام 1991 - عمليات ما قبل ساعة الصفر- الحلقة 32

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

منجاوي

مشرف
مشرف











مُساهمةموضوع: حرب عام 1991 - عمليات ما قبل ساعة الصفر- الحلقة 32   السبت سبتمبر 05 2015, 10:45

كان جدول التوقيتات للعملية العسكرية يسير كالتالي:


الساعة 4 فجرا صباح الاحد 24 فبراير هي ساعة الصفر، و ينطلق على اثرها الفيلق 18 المجوقل ليخترق الحدود العراقية جنوب غرب.


في نفس التوقيت، تندفع قوات المارينز جنوب الكويت بواقع فرقتين مع القوات العربية الشرقية. و كان الهدف من هذين الهجومين هو تمويهي. حيث اراد شوارتزكوف ان يقوم العراق بدفع الاحتياطي المدرع ليصد هذه الهجمات التضليلية نحو الاجنحة.


و كان الهجوم الاساسي مقرر له ان يتم بعد 26 ساعة. اي الساعة 6 صباح يوم الاثنين 25 فبراير. حيث يقوم الفيلق السابع بالتقدم شمالا و من ثم شرقا (حركة الخطاف) على ان يلحقه بعدها بساعة الجيش المصري على حدود الكويت الغربية مع العراق. و هنا كان قلب الحملة: يدمر الفيلق السابع الحرس الجمهوري، و يقوم الجيش المصري بمهمة تحرير مدينة الكويت.


هذا عن ساعة الصفر و ما بعدها. اما ماقبلها فقد عهد لقيادة الفرق بعمل ما يلزم لتمهيد ساحة المعركة و تحسين مواقع القوات و رصد العدو و البدء بدراسة مقتربات التقدم على الارض. و قد اعطى شوارتزكوف الضوء الاخضر بشرط، ان لا يكون العمل العسكري كبيرا لدرجة ان يبدأ الحرب قبل الوقت! و ان لا يكون العمل العسكري بحجم قد يثير حنق الروس ان الامريكان قد بدأو القتالي في وسط مساعيهم لايجاد غير عسكري. و هنا امر عجيب ان يسمح قائد الاركان لقادة الفرق بخلط السياسي بالعسكري بهذا الشكل. و لكنه خطأ لم يؤدي لكارثة و مر بدون حساب كون المسعى السياسي لم ينضج و لم يضطر الجيش الامريكي ان يبرر وجود قواته بهذا الشكل.


ازداد نشاط الاعمال القتالية على طول الجبهة. قصف مدفعي متبادل. غارات جوية للتحالف. تقدم للقوات في بعض المواضع. دوريات قتالية مستمرة. و كان اهم الواجبات فيما ما قبل ساعة الصفر هو على عاتق فرقتي المارينز. حيث كان عليهم اختراق خط الدفاع العراقي الرئيسي المعروف باسم خط صدام. و هو شبكة من الاسلاك الشائكة و الالغام و الخنادق المملوءة بالنفط غطت جنوب الكويت كله.


بدأ المارينز بالتعامل مع هذا الخط قبل اسبوع من ساعة الصفر. فارسلو طائرات الشبح لقصف عدة محطات لضخ الوقود في الخنادق و تم اعطابها. و كثفت قاذفات ب-52 غاراتها على القطعات العراقية. و قد طلب المارنز من هذه القاذفات تجنب الاغارة على حقول الالغام. حيث لم تنجح تكتيكات قصف الحقول من الجو (مع تفجير القذبفة قبل الوصول للارض لحرق اللغم او تفجيره بفعل الضغط) بل زادت من تعقيد عمليات اختراق حقول الالغام بسبب تناثر القنابل التي لم تنفجر.

و لكن ابرز معركة كانت بين العراقيين (على ما يبدو من الفرقة 20 للجيش العراقي المتواجدة في المنطقة) و الجيش الامريكي في وادي الباطن. حيث ارسلت الفرقة الاولى دروع استطلاعا بالقوة بحجم كتيبة. حيث تقدمت القوات حتى حصل اشتباك مع العراقيين و بعدها اشتبكت تعزيزات من اللواء الامريكي و تم تدمير كتيبة عراقية. و مع استمرار التقدم الامريكي ازالت المدفعية العراقية تمويهها و فتحت النيران على القوات الامريكية. و بالتالي هاجمتها طائرات A-10 يعد انكشاف مواضعها و تم تدمير 100 قطعة مدفعية خلال ربع ساعة. و لكن بمجرد بدء الغارة الجوية تبين ان القوات الامريكي دخلت فخا عراقيا و انها داخل منطقة قتل: حيث كانت توجد كتيبة مشاة ميكانيك عراقية على بعد عدة مئات من الامتار و تختبئ خلف الوادي. كان التشكيل الامريكي يشبه المعين: في الامام الكشافة و البرادلي و على اليمين و اليسار الابرامز و في الخلف البرادلي. و قد تلقت سرية البرادلي الامامية ضربات مباشرة من الجانب العراقي حيث اصيبت مدرعة و اصيبت عربة فولكان بنيران قذائف مضادة للدروع و اندفعت عربة برادلي لانقاذ طاقم العربة الاولى و تم اصابتها ايضا. و لكن الدرع الامريكي صمد في المواجهة و دمر 5 دبابات عراقية و 20 قطعة مدفعية خلال ساعات من تبادل الرمي. و تضررت دبابة ابرامز من جراء لغم ارضي. و كانت خسائر الطرف الامريكي 3 قتلى و 9 جرحى.  

و على مستوى الجبهة تم استخدام النابالم و قنابل الوقود على المدفعية العراقية و فرق المشاة. و تم الاذن بارسال بضعة الوف من المارينز - الفرقة الاولى - للتقدم نحو حقول الالغام العراقية و عمل ممرات من خلاها بدئا من يوم (ي - 2). و تم ارسال القوات على شكل فريقي عمل. و كان الهدف يشمل وضع مراقبين على الخط الامامي لتوجيه المدفعية. و كانت تعليمات شوارتزكوف للقوات بعدم فتح المعركة بشكل قد يعقد التسوية السلمية مصدر غيظ و ارباك للضباط.


صباح يوم 23 فبراير (ي - 1)، وصلت الكتيبتان الى عمق 15 كم داخل الحدود الكويتية، على اعتاب حقل الالغام العراقي جنوب الوفرة. و امضى المارينز اليوم في حفر الخنادق الفردية دون ان يرصدهم العراقيون. في المساء بدأ المارينز يزحفون على الحقل العراقي و بدأت محاولة فتح 3 طرق خلال الالغام عن طريق الكشف اليدوي باستخدام سكين المشاة بدون اي مشاكل.




كان الحال مختلفا غربا. حيث دخل 2200 من المارينز حوالي 20 كم داخل الكويت للتعامل مع حقل الالغام يوم 22 فبراير. لكن تم رصد هذه القوات من قبل العراقيين و فتحت المدفعية العراقية نيرانها. تم استدعاء طائرات F-18 و طائرات الهاريير اضافة للمدفعية. بعد اسكات المدفعية العراقية مساء يوم 22 تقدم المهندسون للتعامل مع الالغام في ذلك القاطع مساء نفس اليوم. و قطع سير العمليات قصف عن طريق الخطأ بقاذفة B-52 كان على بعد اقل من 300 متر من طليعة القوات مما اخر عمليات فتح الالغام لصباح اليوم التالي. و في الصباح بدأت قوافل العراقيين المستسلمين تتسرب للجانب الامريكي، رغم اطلاق  النار عليهم من الخلف من قبل الجانب العراقي و اشتعل الضرب بالمدفعية من الطرفين مما هدد بتصعيد الاشتباك.


و قرر الامريكان - الذين بدأوا يشعرون بتأخرهم عن جدول فتح حقل الالغام ان يستعملوا الحبال المتفجرة لفتح الطريق. و لكن كانو مضطرين ان ينتظروا موافقة الاركان بسبب التحديد السياسي للعملية. و فجأة عرض بعض الاسرى العراقيين ان يروا الامريكان الممرات الامنة خلال الالغام! و تم بذلك ارسال كتيبة كاملة خلف حقل الالغام.


و تأتي بعدها مفاجأة جديدة على شكل حقل الغام اخر (الغام مضادة للافراد) على بعد 50 متر بعد الحقل الاول. و بدأ المهندسون فتح طريق بشكل يدوي بعرض 3 متر. بعد التاسعة مساءا (بعد ساعة من الانذار الامريكي الاخير) صدر الامر بالتقدم شمالا (بالقوة). و صباح يوم 24 - موعد الهجوم، كانت الممرات جاهزة للقوات لاختراق حقول الالغام.


و ارسلت بضعة فرق من القوات الخاصة خلف فرق المشاة للجيش العراقي للتخفي في الصحراء ﻷيام لرصد اي تحركات للفرق المدرعة العراقية او الحرس الجمهوري. و كان كل فريق يحوي 6 -10 جنود مساء يوم 23. بحيث يكون امامهم عدة ساعات من الليل لحفر حفر الاخفاء عن العدو اثناء النهار. الغيت مهمتان: الاولى بسبب عدم وضوح الحدود بين الفيلق الثامن عشر و السابع مما يعرض الفريق لخطر النيران الصديقة. و الثانية بسبب تحركات الطرف العراقي المكثفة قرب نقطة الانزال. على سبيل المثال تم انزال فريق جنوب فرقة توكلنا على الله ح.ج و بعد مراقبة ل 60 ساعة لم يتم رصد اي نشاط عراقي مما افهم الفيلق السابع ان العراقيين لم يقوموا يعملية احباط.


فريق اخر انزل في منطقة اظهرتها صور الاقمار الصناعية مليئة بالصخور، لكن بعد الانزال تبين ان الصخور ليست الا خيام للبدو. و تم سحب الفريق مباشرة. و مثلها فريقان اخران. اما القصة التي ستروى لاحقا فهي لفريقين تخفيا في رمال الصحراء جنوب العراق ليلا و تم اكتشافهم في النهار.


اما الجهد الرئيسي - الفرقة السابعة مدرعة - فكانت في حالة استرخاء نسبي. فالخطة ان يبدأ هجومها يوم 25 فبراير (ي + 1). و قد اراد الجنرال فرانكس ان يحتل بعض المواضع الامامية قبل هذا الموعد لتسهيل انجاز الاختراق و التقدم 200 كم شمالا و الالتحام مع الحرس الجمهوري باسرع وقت ممكن. فقام بوضع معظم دباباته (800 دبابة) على الغرب حتى تمر من جانب اخر امتداد لخط صدام. و ابقى 400 على الوسط و الشرق من جبتهته. و كانت مهمة الاختراق الاولي تقع على الفوج الثاني مدرع. و كان عليهم ان يكونوا رأس الهجوم لمسافة 100 كم شمالا. و على يمين الفوج كانت الفرقة الاولى مشاة مع تعليمات لاختراق خط صدام و تتبعها بعد فتح الخط الفرقة الاولى مشاة البريطانية.


كان ملاك الفوج الثاني 8000 جندي 125 دبابة و 116 عربة برادلي و اسطول مروحيات. و تقسم القوات الى 4 اقسام متساوية. هذا الفوج هو اقدم فوج فرسان (و بعدها دروع) في الجيش الامريكي لا يزال في الخدمة. حيث اسس عام 1836 على يد احد اهم جنرالات الجيش الامريكي: الجنرال جاكسون. و كان قائده الحالي من اكثر القادة العسكريين كفاءة في الجيش الامريكي: العقيد دونالد هولدر. و الذي كتب دليل الميدان للقوات البرية المعروف باسم: FM100-5


تمام الساعة 1:10 مساءا يوم 23 فبراير. اوقف الفيلق الصمت اللاسلكي المطلق المفروض منذ اسبوع و بدأت بطاريات المدفعية و قاذفات الصواريخ ضرب اهداف عراقية لغاية عمق 20 كم. و تم انهاء القصف بضرب قذيفتين من الفسفور في الجو لايصال الرسالة للجميع يتوقف القصف. و قامت بلدوزرات الجيش بفتح ممرات في الساتر الرملي لتقدم القوات. و تم تنفيذ المهمة قبيل نهاية اليوم و كان عليهم الانتظار 36 ساعة قبل المرحلة التالية للهجوم. او هكذا كانو يظنون.

المصدر:
R. Atkinson - Crusade
R. Lowry - The Gulf War Chronicals


عدل سابقا من قبل منجاوي في الأحد نوفمبر 22 2015, 06:58 عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

mi-17

مشرف
مشرف

avatar








مُساهمةموضوع: رد: حرب عام 1991 - عمليات ما قبل ساعة الصفر- الحلقة 32   الجمعة سبتمبر 25 2015, 09:10

اقتباس :
و قد اعطى شوارتزكوف الضوء الاخضر بشرط، ان لا يكون العمل العسكري كبيرا لدرجة ان يبدأ الحرب قبل الوقت! و ان لا يكون العمل العسكري بحجم قد يثير حنق الروس ان الامريكان قد بدأو القتالي في وسط مساعيهم لايجاد غير عسكري. و هنا امر عجيب ان يسمح قائد الاركان لقادة الفرق بخلط السياسي بالعسكري بهذا الشكل

هل ان قيلم شوارتزكوف بالتصرف بهذه الطريقه هو شئ من صلاحياته بل اوامر تلاقاها من وزير الدفاع الامريكي مثلا ؟


اقتباس :
و تم استخدام النابالم و قنابل الوقود على المدفعية العراقية و فرق المشاة.
هل استعمال النابالم لايزال قانونيا في الحروب ؟
اقتباس :
ote]و قرر الامريكان - الذين بدأوا يشعرون بتأخرهم عن جدول فتح حقل الالغام ان يستعملوا الحبال المتفجرة لفتح الطريق
ماهي الحبال المتفجره ؟

اقتباس :
كان ملاك الفوج الثاني 8000 جندي 125 دبابة و 116 عربة برادلي و اسطول مروحيات
هل هذا فوج !!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

منجاوي

مشرف
مشرف











مُساهمةموضوع: رد: حرب عام 1991 - عمليات ما قبل ساعة الصفر- الحلقة 32   الأحد نوفمبر 22 2015, 06:41

اقتباس :

هل ان قيلم شوارتزكوف بالتصرف بهذه الطريقه هو شئ من صلاحياته بل اوامر تلاقاها من وزير الدفاع الامريكي مثلا ؟

هذا من صميم عمله كقائد اركان. كولن باول منصبه سياسي و لا يجوز له التدخل في حركة القطاعات الا في اضيق الحدود. ممكن ان يناقش شوارتزكوف او حتى ان يعزله! لكن لا يجوز ان يقول له حرك او لا تحرك. المسألة التي تدخل فيها بشكل كبير كانت موضوع قصف الاهداف الاستراتيجية (بعد ان صار للموضوع ابعاد اعلامية بعد كارثة العامرية).

اقتباس :

هل استعمال النابالم لايزال قانونيا في الحروب ؟[

النابالم غير ممنوع استخدامه ضد الاهداف العسكرية في الحروب. الممنوع هو قصف المدنيين به.



اقتباس :

ماهي الحبال المتفجره ؟


هو نظام لتنظيف ممر طويل خلال حقل الغام. حيث يتم قذف حبل مجدول بمتفجرات شديدة لمسافة عشرات الامتار داخل حقل الالغام و من ثم تفجيره بحيث تنفجر الالغام المجاورة له. استحدم بدءا من الحرب العالمية الثانية.


اقتباس :

هل هذا فوج !!

الحقيقة العدد كبير حتى على لواء. لكن على ما يبدو تم تكبير الفوج خصيصا بسبب طبيعة المهمة. بشكل عام تنظيم الجيش الامريكي قريب من تنظيم الجيوش العربية.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

منجاوي

مشرف
مشرف











مُساهمةموضوع: رد: حرب عام 1991 - عمليات ما قبل ساعة الصفر- الحلقة 32   الأحد نوفمبر 22 2015, 06:55

تم اضافة تفاصيل معركة متميزة بين الجيش العراقي و الفرقة الاولى دروع للجيش الامريكي قبيل بدء الحرب البرية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

حرب عام 1991 - عمليات ما قبل ساعة الصفر- الحلقة 32

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

مواضيع مماثلة

مواضيع مماثلة

صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» كيلب هشام عباس مطبتليش
» ::: ~ الــــصــــداقــــة و الـــــحـــــب ~ :::
» الجامعات تتحول الى معارض أزياء
» خفه دمه 1991
» ثلث مكتب الإرشاد في السجن بعد اعتقال أسامة نصر و11 آخرين من الإخوان

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى العسكري العربي :: الأقســـام العسكريـــة :: التاريخ العسكري - Military History :: الشرق الأوسط :: حرب الخليج الثانية-